محليات

“الآثار النيابية” تؤكد أهمية إيجاد برنامج تسويقي سياحي

أردني – بحثت لجنة السياحة والآثار النيابية، خلال اجتماع عقدته اليوم الأحد، برئاسة النائب مجدي اليعقوب، آلية عملها للمرحلة المُقبلة.

وأكد اليعقوب أهمية العمل مع سُفراء الدول الشقيقة والصديقة والأجنيبة المُعتمدين لدى الأردن، بهدف تشجيع السياحة، والعمل على إيجاد برنامج تسويقي سياحي، لجميع محافظات المملكة، خصوصًا أن الأردن بلد آمن ومستقر، ويتمتع بمناخ يُشجع على السياحة واستقبال مئلات الآلاف من الزوار.

وشدد على ضرورة إزالة وتذليل التحديات والمعيقات التي تواجه القطاع السياحي بشكل عام، خصوصًا تلك المُتعلقة بترخيص “النُزل السياحي”، وما يواجه من مشاكل وتعقيدات، مؤكدًا أهمية إعداد الأرضية المُناسبة لـ”الحج المسيحي”، والتغلب عما يواجه الزائر، أكان محليًا أم أجنبيًا.

وأوضح اليعقوب أن “السياحة النيابية” ستواصل اجتماعاتها والتباحث مع كُل القطاعات المعنية، من أجل الوصول إلى آلية عمل مشتركة تحقق الأهداف المرجوة.

بدورهم، قال أعضاء اللجنة النواب الحضور: عائشة الحسنات، نواش القواقزة، أيمن المدانات، هايل عياش، محمود الفرجات، ميرزا بولاد، عبدالحليم الحمود، إنه سيتم بحث جميع السبل التي من الممكن أن تشجع قطاع السياحة في الأردن، والعمل على تذليل العقبات التي تواجه القطاع.

وأكدوا ضرورة العمل على خلق السياحة المستدامة، وتخطي الضغوطات العالمية والظروف الخارجية، والتي من شأنها التأثير سلبًا على السياحة بشكل عام، موضحين أن لدى الأردن سياحة ترفيهية وعلاجية ودينية، وهو ما يجعله بيئة جاذبة للسياحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى