محليات

سفيرة إيرلندا تثمن جهود الأردن لحفظ السلام والاستقرار في المنطقة

أردني – التقت لجنة الصداقة الأردنية الإيرلندية في مجلس الأعيان برئاسة العين الدكتور مصطفى الحمارنة، اليوم الأحد، السفيرة الإيرلندية في المملكة ماريان بولجر.

وثمن رئيس اللجنة وأعضاؤها، الموقف الإيرلندي تجاه القضية الفلسطينية، وما يجري الآن في الحرب على غزة، والدعوة المستمرة لوقف إطلاق النار بشكل فوري، ووقوف إيرلندا إلى جانب الشعب الفلسطيني لنيل حقوقه وعدالة قضيته لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ودعوا إلى بذل المزيد من الجهود الدولية لوقف فوري لإطلاق النار وإيقاف العدوان الإسرائيلي على غزة، وأن يتحمل المجتمع الدولي مسؤولياته في وقف الحرب، وضمان إيصال المساعدات الغذائية والطبية والوقود للقطاع.

وأكد العين الحمارنة عمق العلاقات الأردنية الإيرلندية وتميزها في مختلف المجالات، مشيراً إلى أهمية تعزيز العلاقات الثنائية وتوسيع آفاق التعاون المشترك بين البلدين الصديقين، والبناء عليها خاصة في المجالات السياسية والتكنولوجية والاقتصادية والصحية والتعليمية.

وأشار إلى المواقف المشتركة التي تجمع البلدين الصديقين وتطابق وجهات النظر في القضايا الإقليمية والدولية الراهنة في المنطقة لتحقيق الأمن والسلام.

من جانبها، أكدت بولجر، متانة وتميّز العلاقات الأردنية الإيرلندية التي وصل إليها البلدان الصديقان سيما السياسية منها، مثمنة جهود الأردن التي يقودها جلالة الملك عبد الله الثاني الداعية لحفظ السلام والاستقرار في المنطقة وتقديم الدعم اللوجستي والمساعدات الإغاثية والطبية لقطاع غزة، وضرورة وقف العدوان الإسرائيلي على غزة، ما يتوافق مع موقف بلادها.

ولفتت إلى صعوبة الأوضاع في القطاع على الصعيد الإنساني.

وأشارت إلى أهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية ورفع حجم التبادل التجاري بين البلدين، وبحث سبل التعاون في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والصحة، والأغذية، والتعليم، والزراعة.

بدورهم أكد الأعيان متانة العلاقات الأردنية الإيرلندية وبحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين والشعبين الصديقين، وتوطيد العلاقات على مختلف المستويات والصعد، سيما التعليمية والتجارية والبرلمانية والسياحية منها، مثمنين الموقف الإيرلندي الواضح الداعي لوقف فوري لإطلاق النار في غزة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى