محليات

فلسطين النيابية ترفض ان تكون القدس ساحة لانتصارات وهمية وتدين المسيرات المتطرفة

أردني – نددت لجنة فلسطين النيابية سماح شرطة الاحتلال بتنظيم مسيرة للمتطرفين ودعواتهم التحريضية ضد إدارة الاوقاف الأردنية في القدس وسعيهم لتغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس ومقدساتها .

وقالت اللجنة في بيان صحفي اصدرته اليوم الخميس على لسان رئيسها النائب المهندس فراس العجارمة، ان الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، تتعرض الى استهداف غير مسبوق من قبل حكومة الاحتلال الصهيوني الأكثر تطرفا والتي كان آخرها قرار محكمة الاحتلال إغلاق وحل لجنة زكاة القدس وهي مؤسسة أردنية تشكل وتحل من قبل وزير الاوقاف الاردني .

واشار العجارمة الى ان الوصاية الهاشمية والاوقاف الأردنية في القدس تتعرض لهجمة ممنهجة تقودها الحركات اليهودية المتطرفة بمساندة حكومة يمينية وسلطاتها المحتلة، وذلك بسبب مواقف الأردن، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، المساندة والداعمة للقضية الفلسطينية .

واكد لن نقبل ان تكون المقدسات في القدس الشريف ساحة لتحقيق انتصارات كاذبة ووهمية، ولن نقبل ان تكون مقدساتنا إداة لتحويل انظار العالم عما يجري في غزة من قتل ودمار .

واكد العجارمة ان إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية هي الجهة الوحيدة المخولة صاحبة الاختصاص بإدارة شؤون الحرم القدسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى