عربي ودولي

متظاهرون يقطعون جلسة استجواب وزيرين أميركيين بهتافات ضد إسرائيل

أردني – قطع متظاهرون، اليوم الثلاثاء، جلسة استجواب وزيري الدفاع والخارجية الأميركيين في الكونغرس، حول زيادة الدعم الموجه لأوكرانيا وإسرائيل، وهتفوا مطالبين بـ “إنقاذ أطفال غزة” و”وقف إطلاق النار الآن”، مخاطبين الحضور “عار عليكم جميعا”.

ووفقاً لوكالة (فرانس برس)، وقف عدد من الأشخاص في صمت رافعين أكفهم الملطخة بصباغ أحمر، رمزا إلى إراقة الدماء في قطاع غزة، وكانوا يجلسون خلف كل من وزير الدفاع لويد أوستن ووزير الخارجية أنتوني بلينكن أثناء حضورهما جلسة للجنة نيابية متخصصة.

ثم بدأ بعضهم يقف من حين لآخر ليهتف “أوقفوا إطلاق النار الآن”، فيما صرخت إحدى المحتجات “أنقذوا أطفال غزة..عار عليكم جميعا”، في حين ارتدى متظاهر سترة كتب عليها “أوقفوا تمويل الإبادة”.

واضطر بلينكن للتوقف عدة مرات عن الحديث ريثما قامت الشرطة بإخراج المحتجين من القاعة.

وطالب الرئيس الأميركي جو بايدن قبل 10 أيام الكونغرس بالموافقة على تخصيص أكثر من 105 مليارات دولار إضافية، بينها 14,3مليار توجه لإسرائيل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى