إقتصاد وإستثمارفرعي

محافظ البنك المركزي: لا مساس بسعر صرف الدينار

أردني – أكد محافظ البنك المركزي الدكتور عادل الشركس، أنه لا يوجد مساس بسعر صرف الدينار الحالي.

وأضاف الشركس في رده على استفسارات وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، خلال لقائه صحفيين وكتاب اقتصاديين للحديث عن برنامج الأردن الجديد مع صندوق النقد، أن البنك المركزي الأردني وصندوق النقد الدولي، متفقون على أن سياسة سعر الصرف الحالية “ربط الدينار بالدولار”، ناجحة وتخدم الاقتصاد الاردني، لوجود احتياطي كبير وآمن ووجود بنك مركزي يتمتع بالحصافة بإدارته للسياسة النقدية، والتي كانت آثاره واضحة في تحقيق الاستقرار النقدي وكبح جماح التضخم والمحافظة على القوة الشرائية للدينار.

وبين، أن البنك المركزي أجرى نقاشات عميقة مع بعثة الصندوق خلال الأسبوعين الماضيين، لتقييم أداء النمو الاقتصادي، والتضخم، ومؤشرات ميزان المدفوعات، إلى جانب السياسة النقدية والمصرفية.

وأضاف، أن بعثة الصندوق أشادت ببيئة الاستقرار النقدي التي يتمتع بها الاقتصاد الأردني، والمتمثلة بتسجيل معدل تضخم يتراوح حول 2 بالمئة، وهو من بين أقل معدلات التضخم في المنطقة والعالم (والذي يتراوح ما بين 4-3 بالمئة)، وأيضاً بوجود مستويات مريحة من الاحتياطيات الأجنبية تبلغ حالياً 17.4 مليار دينار تغطي حوالي 7.7 شهر من مستوردات المملكة من السلع والخدمات، هذا إلى جانب استمرار الانخفاض في معدل الدولرة الذي انخفض إلى18.3 بالمئة وذلك بفضل مصداقية البنك المركزي، والتزامه بالإبقاء على الانسجام بين هيكل أسعار الفائدة المحلية وهيكل أسعار الفائدة الإقليمية والدولية.

وبين، أن الصندوق، أكد أهمية التزام البنك المركزي الدائم بالحفاظ على الاستقرار النقدي واستعداده لاتخاذ ما يلزم من سياسات وإجراءات تكفل تعزيز الاستقرار المالي والمصرفي، وفي هذا السياق أبدت البعثة ارتياحها الكامل لمؤشرات المتانة المالية للقطاع المصرفي، والتي تؤكد قوة ومنعة البنوك وقدرتها على مواجهة التحديات، لا سيما تمتعها بمستويات مرتفعة من رأس المال تُعد من أعلى النسب في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى