رياضة

مدرب البرازيل: إصابة نيمار خسارة للكرة العالمية

أردني – صرح مدرب منتخب البرازيل المؤقت، فرناندو دينيز، أن مواجهتي كولومبيا والأرجنتين تعد من أصعب المباريات في تصفيات كأس العالم 2026.

وقال دينيز في مؤتمر صحفي: “سيكون الأمر صعبا لأنهما تاريخيا خصمان كانا دائما صعبين على البرازيل.. الأرجنتين، بالإضافة إلى كونها بطلة العالم، لديها العديد من أفضل اللاعبين في تاريخها”.

وأضاف أن “كولومبيا هي أحد الفرق التي اكتسبت شهرة كبيرة في جميع أنحاء العالم في العقود الأخيرة. يلعب لاعبوها في الدوريات الأوروبية. واللعب على أرضهم أمر صعب”.

وبحسب المدرب المؤقت الذي من المتوقع أن يقود منتخب “السامبا” حتى منتصف العام المقبل، ورغم توقعه العديد من الصعوبات في المباراتين، فإن البرازيل ستكون قوية للغاية.

وأعرب المدرب عن أسفه لعدم الاعتماد على نيمار في المباراتين، نظرا لأن نجم المنتخب البرازيلي يتعافى من عملية جراحية في ركبته اليسرى بسبب الإصابة التي تعرض لها في مباراة الفريق الأخيرة، الشهر الماضي، أمام أوروجواي.

وقال المدرب: “خسارة نيمار أمر محزن دائما. إنها خسارة للبرازيل وكرة القدم ككل. إنه لاعب عبقري وأحد أعظم اللاعبين في التاريخ في رأيي. نتمنى له الشفاء العاجل ويعود أقوى”.

وأضاف أن رودريجو، لاعب ريال مدريد، هو أحد البدلاء المحتملين لنيمار في الجانب الهجومي، لكنه أشار إلى أن تشكيلته “ليست نهائية”.

وعن غياب ريتشارليسون، علق: “إنه لاعب ممتاز ولعب بشكل جيد للغاية في المباراتين أمام بوليفيا وبيرو، عليه التنافس على المركز مع لاعبين كبار آخرين”.

وتحل البرازيل ضيفة على كولومبيا يوم 16 نوفمبر/تشرين الثاني وبعد 5 أيام تستقبل الأرجنتين على ملعب ماراكانا في ريو دي جانيرو.

وتحتل البرازيل المركز الثالث في تصفيات أمريكا الجنوبية برصيد 7 نقاط، بفارق 5 نقاط عن الأرجنتين (12) وخلف أوروجواي التي تمتلك نفس النقاط لكن بفارق الأهداف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى