عربي ودولي

مسؤول الأمم المتحدة للمناخ يدعو الأطراف إلى إزالة “العقبات التكتيكية العقيمة”

أردني – دعا الأمين التنفيذي لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ سايمن ستيل، الاثنين، الدول المجتمعة في دبي إلى التخلص من “العقبات التكتيكية العقيمة”، قبل يوم من الموعد المقرر لاختتام مؤتمر المناخ الذي ينصب فيه الاهتمام على مصير الوقود الأحفوري.

وقال ستيل في كلمة خلال مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ (كوب28) “نحن الآن هنا لمناقشة موضوعين”، مشيراً إلى خفض انبعاثات غازات الدفيئة و”سبل” دعم المرحلة الانتقالية للطاقة، في حين يُتوقع نشر مسودة جديدة للنص النهائي للاتفاق في وقت قريب.

وفيما ما زال يتعين على وفود نحو 200 دولة التوصل إلى حل وسط بشأن الخروج من الوقود الأحفوري، أو على الأقل الحد منه، مع ضمان التمويل للدول الأكثر فقراً، أكد ستيل أن في الجوهر الموضوعين ليسا منفصلين.

وقال “من الممكن تحقيق أعلى مستويات الطموح لكلا الموضوعين”.

وأضاف أمام الصحافيين “أحث المفاوضين على رفض التقدم التدريجي. كل خطوة إلى الوراء تبعدنا عن أعلى مستوى من الطموح ستكلف الملايين من الأرواح”، مؤكدا معارضته لسياسة الخطوات الصغيرة.

وأضاف “ليس لدينا دقيقة لنضيعها”، في حين يُفترض أن ينتهي مؤتمر الأطراف الثامن والعشرون نظريًا الثلاثاء. ولكن تتبقى مسائل رئيسية يتعين حلها.

وعد الرئيس الإماراتي لمؤتمر كوب28 سلطان الجابر رئيس شركة النفط الوطنية (أدنوك) بالتوصل إلى اتفاق “تاريخي” في 12 كانون الأول الذي يصادف ذكرى تبني اتفاق باريس للمناخ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى