عربي ودولي

مشروع قرار عربي جديد على طاولة مجلس الأمن الجمعة

أردني – أنجزت المجموعة العربية في الأمم المتحدة مشروع قرار لتقديمه إلى مجلس الأمن الدولي بشأن الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، لتعرض على التصويت في جلسة يوم الجمعة.

ويطلب مشروع القرار وقفا إنسانيا فوريا لإطلاق النار في غزة، ومن الأطراف التقيد بالتزاماتهم وفق القانون الدولي، بما فيه القانون الإنساني الدولي، خصوصا بالنسبة لحماية المدنيين، كما يطلب من الأمين العام للأمم المتحدة أن يواصل موافاة مجلس الأمن بشكل عاجل ومتواصل عن حالة تطبيق هذا القرار.

وقال المندوب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة رياض منصور إن المجموعة العربية انتهت من وضع اللمسات الأخيرة على مشروع القرار، وقال إن الأفكار التي وردت تتشابك وتتقاطع مع الرسالة الشجاعة جدا للأمين العام للأمم المتحدة التي أرسلها لرئيس مجلس الأمن من أجل تفعيل المادة 99 من ميثاق الأمم المتحدة.

ويؤكد مشروع القرار على تلك الاحتياجات ويطالب مجلس الأمن أن يتخذ إجراءات، مما يتطلب وقف إطلاق نار فوريا، وتحدث عن تسليم مشروع القرار يوم الأربعاء إلى جميع أعضاء مجلس الأمن.

وقال إن موقف الأمين العام شجاع وجريء.

أما المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية إبراهيم ملحم، فقال لـ”المملكة”، إن الحرب الإسرائيلية هي حرب إبادة تمارس على البشر والشجر والحجر.

ورأى ملحم أن انتظار الموت أخطر من الموت، وقال إن ذلك يتم في ساحة مفتوحة لتنقض طائرات الإبادة والمدافع على الآمنين في مساكنهم وعلى النازحين في مدارس الأونروا.

ورأى ملحم أن العدوان الإسرائيلي يستهدف التراث التاريخي الفلسطيني لمحو أي أثر للشعب الفلسطيني وتعزيز رواية الأسرلة والتهويد.

وقال ملحم إن الفظائع والجريمة أكبر من طاقة أي حكومة عالمية لتولي مهامها، لأن التدمير وحرب الإبادة يفوق كل تصور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى