رئيسيعربي ودولي

مصر تستعد لاستقبال 7000 أجنبي سيتم إجلاؤهم من غزة عبر معبر رفح

أردني – أكدت مصر، الخميس، إنها تستعد لاستقبال 7000 أجنبي يحملون جنسيات أكثر من 60 دولة،سيتم إجلاؤهم من قطاع غزة المحاصر عبر معبر رفح الحدودي مع مصر.

جاء ذلك في جلسة عقدتها وزارة الخارجية المصرية الأربعاء بمقرها، لإحاطة السفراء الأجانب المعتمدين بالقاهرة بمساعي الدولة المصرية لإجلاء الرعايا الأجانب عبر معبر رفح، في إطار جهود مصرية رامية لمعالجة الأوضاع الإنسانية المتفاقمة في غزة.

واستعرض مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والمصريين في الخارج السفير اسماعيل خيرت، لسفراء وممثلي سفارات الدول الأجنبية، الاستعدادات الجارية “على قدم وساق” من جانب كافة الجهات المعنية في مصر الرامية إلى تسهيل استقبال وإجلاء المواطنين الأجانب من غزة عبر معبر رفح، والذين يبلغ عددهم قرابة 7000 مواطن أجنبي.

واستعرض أيضا بشكل تفصيلي محاور خطة استقبال وإجلاء الرعايا الأجانب بقطاع غزة وفقاً للتعليمات والقوانين المصرية المنظمة، والدور المنوط بكل بعثة أجنبية في استقبال رعاياها من معبر رفح، خاصة فيما يتعلق باستخراج وثائق السفر اللازمة لمواطني تلك الدول للسماح لهم بالدخول إلى الأراضي المصرية وإجلاؤهم خلال الفترة الزمنية المحددة واتخاذ الترتيبات اللوجيستية اللازمة لذلك.

ووفق بيان الوزارة، فإن السفير تطرق إلى الاستعدادت الطبية الجارية لاستقبال الحالات المرضية الطارئة سواء من الرعايا الأجانب أو من أبناء الشعب الفلسطيني الجرحى ضحايا القصف الإسرائيلي لقطاع غزة، بما في ذلك تقديم الإسعافات الأولية للوافدين وتوفير عربات الإسعاف وتجهيز المستشفيات لاستقبال الحالات الحرجة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى