عربي ودولي

مفتي مصر: الاحتلال يتعطش لسفك دماء الأطفال

أردني – أدان مفتي الديار المصرية، رئيس الأمانة العامة لدُور وهيئات الإفتاء في العالم الدكتور شوقي علام، استهداف الاحتلال الإسرائيلي مدخل مجمع الشفاء الطبي وقافلة مركبات الإسعاف المتجهة لمعبر رفح والنازحين في شارع الرشيد والأحياء السكنية في مختلف أنحاء قطاع غزة، ما أدى إلى وقع مئات الشهداء والجرحى.

وأكد المفتي علام في بيان صدر عنه، اليوم الجمعة، أن الاحتلال الإسرائيلي أصيب بالسعار ويتعطش لمزيد من سفك دماء الأطفال والنساء والشيوخ والأبرياء، وينفذ حرب إبادة شاملة ضد الشعب الفلسطيني على مرأى ومسمع من العالم أجمع.

واستنكر علام تكثيف الاحتلال الهجمات والاعتداءات الوحشية الغاشمة على أبناء الشعب الفلسطيني، ما يسفر عن وقوع مئات الضحايا الأبرياء من المواطنين الفلسطينيين ما بين شهيد وجريح، واصفا هذه الاعتداءات الوحشية بأنها “جرائم حرب مكتملة الأركان”.

وقال، إن هذه الجرائم والاعتداءات الغاشمة تضاف إلى سلسلة الجرائم الإسرائيلية تجاه الشعب الفلسطيني الذي يطالب بحقوقه المشروعة، في الوقت الذي تضرب فيه قوات الاحتلال بالقوانين الدولية والمبادئ الإنسانية عُرض الحائط، وسط صمت تام من المجتمع الدولي.

ودعا مفتي مصر، عقلاء العالم والمجتمع الدولي بمنظماته وهيئاته المعتبرة، أن يتدخلوا بشكل فوري وحازم لوقف الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين والمنشآت المدنية، ووضع حد للعقاب الجماعي الذي يمارسه الاحتلال الإسرائيلي تجاه أبناء الشعب الفلسطيني المناضل نتيجة مطالبته بحقوقه المشروعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى