رياضة

مورينيو: ديبالا أدهشني.. ولوكاكو يمكنه النوم الآن

أردني – كشف جوزيه مورينيو مدرب روما، سبب تسديد روميلو لوكاكو مهاجم الفريق ركلة الجزاء بدلاً من المسدد الأول باولو ديبالا أمام ليتشي.

وحصل روما على ركلة جزاء في الدقيقة (4)، وتقدم لوكاكو للتسديد رغم وجود ديبالا على أرض الملعب، لكن المهاجم البلجيكي أهدرها، قبل أن يقتنص هدفًا قاتلًا في الوقت بدل الضائع منح الذئاب الفوز (2-1).

وقال مورينيو في تصريحاته لشبكة “DAZN“: “إنها المرة الأولى التي يهدر فيها لوكاكو ركلة جزاء في إيطاليا، لكنها الثانية أو الثالثة معي، ومع ذلك، فإن من ينفذ ركلة الجزاء هو وحده القادر على المخاطرة بإهدارها”.

وأضاف “ديبالا لم يكن لديه الثقة للتسديد ولم يرغب في ذلك، وكانت لدينا ثقة كاملة في لوكاكو”.

وتابع “مشكلة لوكاكو هي أنه فتى عاطفي للغاية، أعرفه أكثر من أي شيء بعد أن قمت بتدريبه في 3 فرق مختلفة، وعندما يرتكب خطأ يبكي قلبه ويعاني”.

وزاد المدرب البرتغالي “لكن الحصول على فرصة بالدقيقة الأخيرة لتسجيل هدف الفوز هو سيناريو لا يوجد أفضل منه، الآن يمكنه النوم بشكل أفضل قليلا، إنه فتى بقلب كبير وحساس وعاطفي للغاية، عندما يهدر ركلة جزاء، يبكي قلبه وروحه”.

وأتم “ديبالا قدم أشياء رائعة بالشوط الأول، إنه مهم بالنسبة لنا، لقد أدهشني حينما تحدثت معه إنه من الأفضل عدم سفره مع الفريق إلى براج لمباراة الدوري الأوروبي (أمام سلافيا براج التشيكي) يوم الخميس المقبل، لكنه قال لي لا، أنا أسافر وألعب”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى