منوعات

ناسا تعلن عن خدمة بث جديدة “لجعل الفضاء في متناول الجميع”

أردني – في خطوة نحو جعل استكشاف الفضاء في متناول الجميع، أعلنت وكالة ناسا خدمة بث جديدة تسمى NASA Plus، من المقرر أن تصل الأسبوع المقبل إلى معظم المنصات الرئيسية، وهي مجانية، وبلا أي متطلبات اشتراك، ودون الاضطرار لمشاهدة الإعلانات.

وتأمل وكالة الفضاء الأميركية تجديد وجودها عبر شبكة الإنترنت إلى ما هو أبعد من مجرد خدمة البث المتلفزة الحالية التابعة لناسا وقناتها عبر يوتيوب، مع إضافة محتوى أصلي جديد يعد بوضع الكون في متناول اليد.

تفاصيل الخدمة
كما تحافظ خدمة البث على تقليد قناة ناسا المتلفزة من حيث التغطية المباشرة الحائزة على جائزة إيمي، مثل هبوط مهمة الكويكب OSIRIS-REx في سبتمبر، حسب ما قالت الوكالة في إعلانها الخدمة الجديدة.

كذلك روّج المقطع الدعائي الجديد للعروض الوثائقية والعروض الخاصة بأصول علوم الفضاء القادمة بصفتها مناسبة للعائلة.

ووفقاً لبيان صادر عن ناسا، فإن خدمة البث NASA Plus متاحة مجاناً عبر معظم المنصات الرئيسية من خلال تطبيق NASA عبر الهواتف المحمولة العاملة بنظامي التشغيل أندرويد و iOS والحواسيب المحمولة والأجهزة اللوحية.

كما يستطيع المستخدمون الوصول إلى الخدمة عبر مشغلات البث، مثل Roku وApple TV وFire TV، وعبر متصفحات الويب لأجهزة الحواسيب المكتبية والأجهزة المحمولة.

كذلك يدمج الموقع خدمات ناسا الموجودة سابقاً مثل مركزها باللغة الإسبانية NASA en Español، ومحتوى الأطفال كسلسلة الرسوم المتحركة التي تدور حول مركبة لوسي الفضائية التابعة لناسا، التي تستكشف كويكبات طروادة عبر كوكب المشتري.

“سرد القصص بشكل أفضل”
وتعد خدمة البث بمنزلة المكان الجديد للأفلام الوثائقية السابقة والمستقبلية لوكالة الفضاء مثل The Color of Space الذي يحكي القصص الملهمة لرواد الفضاء السود التابعين لناسا، والذي عُرِض للمرة الأولى عام 2022، حسب “البوابة العربية للأخبار التقنية”.

في السياق قال المدير المساعد لمكتب الاتصالات التابع لناسا، مارك إيتكيند، في يوليو الماضي، عندما ذُكرت خدمة NASA Plus للمرة الأولى: “نحن نضع الفضاء في متناول يدك من خلال منصة البث الجديدة التابعة لناسا”.

وأضاف إيتكيند: “يساعد حضورنا الرقمي في سرد القصص بشكل أفضل حول كيفية استكشاف الوكالة للمجهول في الهواء والفضاء، ويلهم من خلال الاكتشاف، ويبتكر لصالح البشرية”.

“إلهام”
يشار إلى أن وكالة الفضاء تخطط لإدماج المزيد من مواقعها المنفصلة ومكتبات الوسائط المتعددة تدريجياً في NASA Plus للحصول على تجربة مشاهدة مثيرة وتعليمية.

ويعني هذا تَوفر المحتوى من جميع المؤسسات البحثية التابعة للوكالة في مكان واحد. ولخص كبير مسؤولي المعلومات في ناسا، جيف سيتون، هدف الوكالة بالقول: “تتمثل رؤيتنا في إلهام البشرية من خلال تجربة الويب الموحدة والعالمية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى