رئيسيمحليات

جلالة الملك والرئيس المصري يؤكدان ضرورة فرض هدنة إنسانية مستدامة في غزة

أردني – أكد جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم السبت، ضرورة مضاعفة الجهود والضغط على المجتمع الدولي وجميع الأطراف لفرض هدنة إنسانية مستدامة في غزة تضع حدا للقتل والتدمير.

وركز اللقاء، بحضور سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، على أهمية توحيد الجهود العربية والإسلامية لوقف الحرب على غزة وسياسات العقاب الجماعي ومحاولات التهجير، والتحرك بفاعلية لبناء تحالف سياسي دولي للبدء بعملية جادة للسلام على أساس حل الدولتين.

وحذر الزعيمان، خلال اللقاء الذي جرى على هامش أعمال القمة العربية الإسلامية المشتركة غير العادية حول غزة في الرياض، من خطورة الاعتداءات التي يتعرض إليها الأشقاء الفلسطينيون في الضفة الغربية والقدس من قبل المستوطنين المتطرفين.

ولفت جلالة الملك إلى الدور الكبير الذي تبذله مصر لتأمين قوافل المساعدات للأشقاء في قطاع غزة.

وحضر اللقاء نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، ومدير مكتب جلالة الملك الدكتور جعفر حسان، والوفد المرافق للرئيس المصري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى